25 شباط/فبراير 2018

 

الخميس, 25 كانون2/يناير 2018 18:40

’زين’: منتدى ’ MIT ’ يختار 84 فريقا من 14 دولة عربية لخوض منافسات المراحل النهائية لمسابقة أفضل الأعمال الناشئة مميز

كتبه 

أعلن منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي نتائج التصفيات

النصف نهائية للنسخة الحادية عشر لمسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة المسابقة، التي تقام هذ العام في سلطنة عُمان في 19 أبريل المقبل بالشراكة.

وأفادت اللجنة المنظمة لأعمال المنتدى أن نسخة هذا العام من المسابقة شهدت إقبالاً واسعاً على مستوى الأفراد وعدد الفرق المشاركة، حيث وصل عدد الطلبات المسجلة الى أكثر من 5300 طلب اشتراك، بما فيها طلبات من المملكة العربية السعودية التي تشهد مسابقة أخرى في موازاة هذه، حيث تنوعت المشاريع المشاركة لتشمل قطاعات متعددة، مثل خدمات الانترنت والبرمجيات والتعليم والرعاية الصحية والصناعات الإبداعية.

وأوضحت أن هذه النسخة تقام بالتعاون مع مجموعة زين الشريك الرقمي، و"مجتمع جميل" المؤسسة الاجتماعية التي تدير العديد من المبادرات من أجل إحداث تغيير إيجابي في المجتمع وتحقيق الاستدامة الاقتصادية، وهي الشريك المؤسس للمسابقة على امتداد السنوات العشر الماضية.

وذكرت اللجنة المنطمة أن المسابقة وجدت هذا العام دعما على مستوى المجتمع المحلي في سلطنة عمان التي ستستضيف الحفل الختامي للمسابقة، وذلك من خلال دعم " ريادة " الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في سلطنة عُمان كشريك استراتيجي، بالإضافة إلى "عُمانتل" الشركة الرائدة في خدمات الاتصالات في السلطنة.

الجدير بالذكر أن قائمة المتأهلين للمراحل النهائية بلغت 84 فريقاً من 14 دولة عربية موزعين على الشكل التالي : 20 من لبنان، 14 من مصر، 10 من الامارات، 9 من السعودية، 7 من الأردن، 6 من فلسطين، 4 من المغرب، 6 من تونس، 2 من البحرين، 2 من السودان، وفريقا واحدا من كلٍّ من الكويت، قطر، الجزائر، وعُمان.

وكشفت أن المسابقة تتضمن ثلاثة مسارات: مسار الأفكار، مسار الشركات الناشئة، ومسار الريادة الإجتماعية، حيث وصل إلى التصفيات 26 مشروعاً في مجال مسار الأفكار، و34 في مسار الشركات الناشئة، و24 مشروعاً في مسار الريادة الاجتماعية، وكل مشروع مُقدم من قبل فريق واحد، ويتكون كل فريق من ثلاثة أفراد على الأقل، ليصبح عدد الرياديين العرب الذين ستحتضنهم عُمان في الحفل الختامي في ـبريل المقبل أكثر من 200 ريادي.

وستشارك الفرق الـ 84 المتأهلة في دورات تمهيدية خلال شهري فبراير ومارس، والتي ستقام في كل من الأردن ومصر والامارات، في حين أن الفرق التسع الفائزة في مسابقة منتدى MIT في السعودية سيتم الإعلان عنها في شهر مارس، حيث ستكون جزءاَ من لائحة المتأهلين على مستوى المنطقة العربية، للحصول على القائمة الكاملة للمتأهلين إلى التصفيات نصف النهائية، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.mitarabcompetition.com.

وتحتفي المسابقة في نسختها الحادية عشر ككل عام، بالمبدعين العرب، الذين يتطلعون إليها على أنها منصة لعرض واختبار وتطوير أفكارهم ومهاراتهم الإبداعية، وتتخطى قيمة جوائز مسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة المالية الـ 160 ألف دولار أميركي، حيث سيتم توزيعها على الفائزين التسعة، ثلاثة في كل مسار، بالإضافة إلى ذلك سيستفيد المتأهلون الـ 84 من مجموعة من جلسات التدريب العالية الجودة، والتوجيه والتغطية الإعلامية.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة زين سكوت جيجنهايمر في هذه المناسبة " حرصنا في مجموعة زين طوال السنوات الماضية على دعم رواد الأعمال، وهذا التوجه من الأولويات الرئيسية لاستراتيجيتنا في مجالات الاستدامة، فنحن من أشد المناصرين للشباب، حيث نؤمن بالمواهب التي يتمتع بها الرياديين، وبالحماسة التي يبدونها دائما لدخول بيئة الأعمال".

وأضاف قائلا " نحن فخورون بهذه الشراكة مع منتدى ( MIT ) ونتطلع إلى المساهمات التي من الممكن أن تقدمها الفرق المشاركة من الرياديين العرب، ففي النهاية فإن دعمنا لهذه الفعاليات يبرز تطلعاتنا في أن نصبح مشغل الاتصالات الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

ومن ناحيتها أشارت هلا فاضل، رئيسة منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي، في معرض تعليقها على نتائج المسابقة لهذا العام إلى المكانة التي حققتها المسابقة في وجدان وأحلام الطاقات والمواهب والرياديين الشباب في كافة الدول العربية، بحيث أصبحت محطة رئيسية للإنطلاق نحو عالم الأعمال الناشئة والريادية. وقالت فاضل:"عاماً بعد عام تترسخ ثقتنا وإيماننا بأهمية هذه المسابقة ودورها في دعم وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال وتطوير أفكار ومشاريع الشباب العربي وتمكينهم لتحويل هذه الأفكار الرائدة إلى قصص نجاح نفتخر بها".

وعلق فادي جميل، رئيس مبادرات مجتمع جميل الدولية، على نتائج المرحلة النصف النهائية بالقول: "نحن سعداء بأن نعطي الفرصة للإبداع والابتكار في كافة أرجاء العالم العربي. ونشهد كل عام على نماذج أعمال واعدة، يأتون من خلفيات متنوعة. وهذا يعزز حقيقة أن العالم العربي مليء بالمواهب والمبدعين. قدم مجتمع جميل الدعم الكامل لهذا الحدث العربي الناجح على امتداد 11 سنة متتالية، ولا يزال متمسّكاً بالتزامه هذا. وكما هو الحال على امتداد السنوات الماضية، يتواصل إيماننا القوي بهذه المسابقة، ونحن نسعى جاهدين على تشجيع هذه البيئة حيث تزدهر الأفكار الجديدة وتنفذ المشاريع الواعدة ليس فقط في المنطقة العربية بل على صعيد العالم. جيل الشباب العربي يستحق منا كامل الدعم لتحقيق آماله وطموحاته في الحياة".

مسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة ستختتم في حفلٍ على مدى يومين في 18 و 19 ابريل المقبل في عُمان، حيث سيتم تتويج الفائزين. للمزيد من المعلومات حول المسابقة يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.mitarabcompetition.com.